facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





كلام حساس في الاردن وفلسطين


19-09-2010 03:32 AM

*** " .. هناك تياراً يتبنى نظرية"الاستبدالات" فهو يستبدل حقوق الناس التي يجب أخذها من اسرائيل بحقوق يجب اخذها من الاردن ، ويستبدل قضية فلسطين بقضية اسمها قضية الحقوق المنقوصة اوالفائضة في الاردن .." ...

*** " ..كثرة من الاردنيين من اصول فلسطينية ممن ليس لديهم اي نوع من "الكروت" يتمنون لو ان لهم كرتاً اصفراً ، فيعودون الى فلسطين ..".

*** " .. كل اردني يحمل رقماً وطنياً ومعه بطاقة جسور صفراء ، عليه ان يعرف ان الجلوس في وجه اسرائيل في القدس والضفة ، هو تطبيق لحق العودة"..

*** ".. من يملك كرتاً اصفراً عليه ان يعرف ان اقامته الفعلية في الضفة والقدس واجب شرعي واخلاقي ووطني".

*** " ..كل ماتريده الدولة هو تجديد تصريح الاحتلال ، من الاردني الذي يحمل بطاقة صفراء ، وهو كلام خجول جداً لانه يراعي حساسيات كثيرة" ..


.................

سأقول كلاماً سوف يتسبب في غضب كثيرين.الكلام الذي لايلتقي مع مصلحة وهوى احد ما يصبح بوحاً محرماً.

تقرير صحيفة "العرب اليوم" المنشور البارحة ، تقرير جد خطير ، حين تتحدث وفقاً لمعلومات حول تزايد اعداد المقدسيين الذين يعيشون في الاردن ولايجددون بطاقات الاحتلال ، مما يعني في المحصلة تفريغ القدس تدريجياً.

القصة تعالج فقط من جانب تيار معين بأعتبارها محاولة من الدولة الاردنية لسحب الارقام الوطنية ، وتحويل هؤلاء من اردنيين الى فلسطينين ، عند عدم تجديد بطاقات الاحتلال ، والامر ذاته ينطبق على من يحملون بطاقات صفراء من اهل الضفة الغربية ، ويعيشون في الاردن.

في المعالجات يقال:سحب الرقم الوطني يؤدي الى الاضرار بحياة الانسان في الاردن ، على اصعدة كثيرة.

لااحد مع سحب الرقم الوطني ، لان سحب الرقم الوطني يعني خسارته لمواطنته ، بعد ان يكون قد خسر ايضاً اقامته في فلسطين ، رُغماً عنه او برغبة منه ، ومن هذه الزاوية يرى كثيرون ان الانسان يخسر مرتين.

علينا ان لانخلط الاشياء اليوم ونتحدث بشكل واضح وصريح:من يحمل كرتاً اصفراً عليه ان يحافظ على وجوده في القدس ، ووجوده في الضفة الغربية بقرار ذاتي.

تفريغ الضفة والقدس من الناس ، مؤامرة على فلسطين ، وتفريغ الضفة والقدس مؤامرة من جهة ثانية على الاردن ، فلماذا انتظر اسرائيل حتى تجدد تصريح الاحتلال او لاتجدده ، ولماذا لااكون موجوداً في القدس والضفة فوق صدر الاحتلال؟.

الكارثة ان هناك تياراً يتبنى نظرية"الاستبدالات"فهو يستبدل حقوق الناس التي يجب أخذها من اسرائيل بحقوق يجب اخذها من الاردن ، ويستبدل قضية فلسطين بقضية اسمها قضية الحقوق المنقوصة اوالفائضة في الاردن.

هذا تيار يخدم اسرائيل لانه يريحها من المواجهة وينتج اطرافاً بديلة تتم مواجهتها وتحميلها مسؤولية كل شيئ ، وتصبح هي في المحكمة ، بدلا من العدو.

علينا ان نفكر بعمق.هي ليست دعوة لسحب الارقام الوطنية ، بل دعوة لعدم تفريغ الضفة والقدس ، اذ كيف اطالب انا وغيري ليل نهار بحق العودة ، وعدم تفريغ القدس والضفة من سكانها ، لكننا في ذات الوقت نمارس العكس ، فيتم تفريغ الضفة والقدس تدريجياً.

كل الكلام الذي نقوله عن القدس جميل وعاطفي ومؤثر.غير ان رؤيتي لاي مقدسي ، ومنهم اقارب لي يحملون بطاقات صفراء ، ويحملون الجنسية الاردنية ، ويمضون حياتهم مدللين في عمان ، لكنهم يتناسون ان القدس يجب ان لايتم تفريغها ، وبعضهم لايريد حتى تجديد تصريح الاحتلال.

هذا امر مؤسف ومحزن جداً ، لان القصة لاتتعلق في وجدان الاردنيين الشرفاء والفلسطينيين الشرفاء ، بقصة هل يريدك الاردن او لايريدك؟.

مشكلة الفلسطيني ليست مع الاردن والاردنيين ، ومشكلة الاردني ليست مع الفلسطينيين او فلسطين.المشكله مع الاحتلال فقط.

القصة اعمق واخطر ، فالقدس يتم قضمها يومياً ، والضفة تؤكل من الكتف الى الكتف ، ونحن نخلق معركة جديدة تقول ان محاكمة الدولة الاردنية على ماتقدمه ومالاتقدمه هي المعركة ، وهذا استبدال خطير جداً ، فأسرائيل وحدها التي تستحق هكذا محاكمة.

من المفارقات في هكذا قصة ان تهمة "الاقليمية" يتم تبادلها حين يتم طرح هذه القضية ، وهي تهمة بائسة حتى لو اصيب بها البعض فعليا ، فهذا لاينفي ان لقصة "الكرت الاصفر" جانب وطني يتوجب التوقف عنده.

اساساً هكذا قصة يجب الكلام فيها ، من جانب الاردنيين والفلسطينين ، وان نتخلص من عقدة تقول ان هناك طرفاً يريد التخلص من طرف آخر ، فهذه عقدة وهمية.

مفارقة اخرى ان كثرة من الاردنيين من اصول فلسطينية ممن ليس لديهم اي نوع من "الكروت" يتمنون لو ان لهم كرتاً اصفراً ، فيعودون الى فلسطين ، ومع هؤلاء اصدقاء تجدهم من الطفيلة واربد والسلط والمفرق ، يتمنون لو ان لهم متراً في القدس وفي فلسطين ، يزورنه ويجلسون فيه.

حالات سحب الرقم الوطني التي قد يكون في بعضها خطأ او تجاوز للقانون تتوجب معالجتها ، وتصوير القصة كأن طرفا يريد التخلص من طرف اخر تصوير جائر.

كل اردني يحمل رقماً وطنياً ومعه بطاقة جسور صفراء ، عليه ان يعرف ان الجلوس في وجه اسرائيل في القدس والضفة ، هو تطبيق لحق العودة ، وفيه اجر وثواب ، وان عليه ان لاينتظر اصلا شطب اسرائيل لاقامته او عدم تجديدها لتصريحه.

اساساً العيش في فلسطين ليس بحاجة الى كل هذه المداخلات الرسمية ، فمن يملك كرتاً اصفراً ، لم يتم السطو على حقوقه ، ولن يتم السطو على حقوقه ، وعليه ان يعرف ان اقامته الفعلية في الضفة والقدس واجب شرعي واخلاقي ووطني.

هل يجوز ان يتم ترك القدس تدريجياً ، وتصير القصة كيف يصبح فلان عضواً في مجلس بلدي؟وهي مطالعة مفرودة بين يدي من يخافون الله حقا في الاردن وفلسطين معا؟.

سيسأل الله كثرة عن تركها لارض الرباط والجهاد بقرار منها ، فيما هناك من يعيش تحت سيف الاحتلال وقسوته وحيداً ، مؤدياً واجب الله في دمه وماله من اجل عدم تفريغ القدس والضفة.

هل من هم هناك في الضفة والقدس طينة ملعونة ، ومن هم في اي مكان آخر طينة مقدسة لاتتحمل الكلفة ايضا؟.

كل ماتريده الدولة هو تجديد تصريح الاحتلال ، من الاردني الذي يحمل بطاقة صفراء ، وهو كلام خجول جداً لانه يراعي حساسيات كثيرة.

الاصل هو مطالبتنا كل اردني يحمل بطاقة صفراء بالعودة الى القدس والضفة وفلسطين ، لانه قادر على العودة ، لا.. ان نرمي الحمل على اهل الضفة والقدس وغزة ، ليتلقوا بصدورهم كل نيران الاحتلال.

يتمّطى بعضنا في عمان متثائباً ، ناسياً ان حق العودة يتأتى جزئيا منذ هذه الايام.

mtair@addustour.com.jo
الدستور




  • 1 ابو عمر 19-09-2010 | 03:58 AM

    الاصل هو مطالبتنا كل اردني يحمل بطاقة صفراء بالعودة الى القدس والضفة وفلسطين ، لانه قادر على العودة ، لا.. ان نرمي الحمل على اهل الضفة والقدس وغزة ، ليتلقوا بصدورهم كل نيران الاحتلال.
    اود اسأل السيد ابو طير
    لماذا اغفلت دور الحكومات و لم تتكلم عنه

  • 2 اردني 19-09-2010 | 04:13 AM

    كفيت و وفيت يسلم لسانك و الله يقويك

  • 3 sam 19-09-2010 | 04:20 AM

    اوافقك الرأى’ على كل فلسطيني يستطيع العيش في الداخل ان يذهب ويقف في وجه العدو هذا امر لا دخل لتميز فيه نحن شعب واحد و عدونا واحد الاردني سند الفلسطيني.

  • 4 ابو كرك 19-09-2010 | 04:28 AM

    واللة والبيت اللي بناه اللة انو هذا اللي بنقصدوا دائما من كلامنا ...سلمت ويسلم قلمك

  • 5 فهو من صالحها* 19-09-2010 | 04:55 AM

    العلاج الافضل هو بقطع جذر المشكلة, *لا بتقليم اغصانها!

  • 6 لاجئ 19-09-2010 | 05:16 AM

    المسؤولية التي تتكلم عنها تفوق قدرة الافراد وتحميلها لهم امر خطير و يضعهم في مكان يتواجب على الحكومات التواجد فيه وأخذ المسؤولية المترتية عليهم تستطيع الضغط على إسرائيل و لها مسؤولية تاريخية تجاه الشعب الفليسطيني الذي يتم دفعه من كل الجهات. مع هذا، أنا اشجع وأدعم الثبات في ألارض وأظن أن كل الشعب الفلسطيني يدعم كلامي.
    ]جب على الحكومات الأخذ بما يتوجب عليها وأن يردوا ما يترتب عليهم من مسؤولية قبل أن يجبروا أفراداَ بظروف مختلفة أن تأخذ المسؤولية.

  • 7 من ماهر لماهر 19-09-2010 | 05:20 AM

    هوا ضل في اشي النا في القدس ما بعضهم باعوا الاراضي والممتلكات

  • 8 حسان سلطان المجالي 19-09-2010 | 06:29 AM

    صديقي ماهر : ما بين السطور اعمق ؟؟ وانت اهل وذو قدرة ومعرفة ودراية بكل بواطن الامور ،،، لكن لا تتحذلق علينا وتخلط الاوراق من جديد ,, فالمعادلة يعرفها ابناء مدرسة قريره الابتدائية في البادية الجنوبية .
    حتى لو لم تنشر عمون تعليقي فالرسالة واضحة وليست بحاجة الى فصاحة او بلاغة .

  • 9 محمد الفلسطيني 19-09-2010 | 07:22 AM

    الأستاذ ماهر أبو الطير تحية طيبة وبعد،
    أقدر شعورك القومي الوطني وخوفك على أرض فلسطين الغالية مع أني أحببت أن أقرأ في سطور مقالتك أموراً كثيرة تستوجب من كاتبٍ جريءٍ ذكرها إذا كانت فلسطين تعنيه فعلاً، أنا لا ألومك. لقد أصبحنا صمٌ بكمٌ نغضُ أبصارنا عن أخبار فلسطين وما آلت عليه الأوضاع هناك. أرجو أن لاتعجب من طريقة طرحي للموضوع لكن مقالتك استفزتني من حيث طرحها للقضية من منظور إقليمي ضيق – مع أنك حاولت درء الشبهة عنها، لكن لا مفر من ذلك- .
    لنعود لموضوع المقالة، مع احترامي لكثير من النقاط التي ذكرتها، لكن معظمها فقد لكثير من الدقة إما لنقص المعلومة أو ربما لسبب لا أدركه. أتعلم أن حملة البطاقة الصفراء متمسكون جداً بحقهم والدليل على ذلك أن جميعهم حريصين على توريث هوية الاحتلال لأولادهم الذين بالتالي سيحصلون على البطاقة الصفراء وتعترف بهم الدولة الأردنية على أساس أنهم مواطنون أردنيون حصلوا على لمّ الشمل حديثاً.
    صديقٌ لي والده أردني الأصل وأمه فلسطينية، حتى لايفرط في حقوق جدود أمّه حصل على هوية الاحتلال من خلال والدته فهو متمسك بحقوق جدوده في فلسطين كما هو متمسك في حقوق جدوده في الأردن. وهذه الحالة كثيرة في مجتمعنا، فبأي حق تطلب منه مغادرة الأردن والعودة لفلسطين؟!
    من ناحية أخرى معظم حملة البطاقة الصفراء هم مواطنون ولدوا وعاشوا وترعرعوا في الأردن وأسسوا حياتهم هنا، أتريد منهم الذهاب إلى فلسطين؟ ماذا يفعلوا؟ أتريدهم أن يقعوا بين سلطة عباس وسلطة حماس؟ أتريدهم أن يتركوا كل شيء ويعودوا؟ فقط لأنك تريدهم أن يعودوا! لننظر للموضوع بطريقة منطقية وواقعية، ليس العودة هي الحل، وأظنك تعلم ذلك جيداً. إقامة الدولة الفلسطينية على التراب الفلسطيني أكان ذلك عبر الوسائل السلمية أو غيرها، هي السبيل الأمثل لحل المشكلة من جذورها. أعذرني فقد حضر في بالي مثل شعبي " ما قدر على الحمار اتشطر على البردعه".

  • 10 معاني سارح بالغنم 19-09-2010 | 09:46 AM

    ياريت يعطونا جنسية فلسطينيية ,وبعدين بنطالب بنجنسية أردنية مشان نصير من الجماعة

  • 11 19-09-2010 | 09:57 AM

    ولا يهمك عارفينكوا كلكوا

  • 12 19-09-2010 | 10:07 AM

    لقد حسم أمر الفصل بين الفلسطينيين والاردنيين ,والرقم الوطني وجوازات السفر والهويات انتهى أمرها

  • 13 هيثم مسعد 19-09-2010 | 10:38 AM

    أخي ماهر
    أعجبتني مقالتك وكلامك مقنع جدا. ومن اجل دعم هذا التوجه اقترح عليك الدعوه لانشاء صندوق وخدمه لاخواننا اللي فقدوا هوياتهم من سلطات الاحتلال لاسترجاعها. وبهذه الطريقه يثبت الاردن لكل العالم اننا لسنا بصدد سحب جنسيات وارقام وطنيه من اردنيين اما نحن نساعد اخواننا من سكان القدس والضفه على استرجاع حقوقهم :-) وانا متأكد ان فوائد هذه الخطةه للاردن ولفلسطين لا تحصى وكذلك في نفس الوقت لن يكون لاحد حجة علينا لتبني هؤلاء المساكين :-)
    وتحياتي

  • 14 o.q الطفيلة / عمان 19-09-2010 | 12:04 PM

    هذا الكلام الصحيح وهذا ما رما الية العسكر المتقاعدين
    نعم للاردن نعم للملك اردني الهاشمي
    عمون اين حرية التعبير انشر يا محرر لو سمحت

  • 15 فرطت 19-09-2010 | 12:06 PM

    مش فارقه معنا حتى لو بعتوا الاردن لسرائيل

  • 16 لا حل اخر 19-09-2010 | 12:31 PM

    المتقاعدين ثم المتقاعدين ثم المتقاعدين ثم ابوك

  • 17 صادق 19-09-2010 | 12:51 PM

    هل نسيت او تناسيت ان حملة البطاقات الصفراء هم الذين حافظو على حق العودة في الوقت الذي اضاعه كثيرون ...!!!
    اقول: لاخير في ود امريء متقلب اذا مالت الريح مال حيث تميل

  • 18 اردنى ابن بلد 19-09-2010 | 01:12 PM

    كلامك كلام صالونات سياسية وناس جالسة فى الهواء الطلق تتحدث و يا محلى الحديث على اى حال كلامك كتير سطحى ومبسط الموضوع كتير

  • 19 19-09-2010 | 01:19 PM

    الى 2 ما تتحمس كتير شايفك كيفت اللة برحمنا برحمتة

  • 20 19-09-2010 | 01:21 PM

    اذا حابب الشهرة شوفلك موضوع ثانى ايها الكاتب المحترم يبدوا انك لم تدرس تاريج ولا جغرافيا

  • 21 للفاضل الاستاذ ماهر 19-09-2010 | 01:38 PM

    بارك الله فيك استاذ ماهر..لكني اقول اضمن بان لا تحدث تجاوزات بسحب ارقم الوطني ومن ثم نحكم..لكن صدقني التجاوزات بسحب الرقم الوطني يجعل نسبة من الناس تخاف ان تقيم هناك....واحيانا اخرى ان الشخص يعمل هنا ويملك هنا..كيف يترك ما يمكل هنا ويذهب للاقامة هناك وهو لا يوجد عنده اي عمل او وظيف..باختصار يجب ان يكون هناك تنسيق وتعاون وعدم حدوث تجاوزات..وعندها سترى انهم بمض ارادتهم سيذهبون

  • 22 بنت الجنوب 19-09-2010 | 02:03 PM

    الله يوفقك وانا اوافقك الرأى’ تماما بأنه على كل فلسطيني يستطيع العيش في الداخل ان يذهب ويقف في وجه العدو لانه قادر على العودة. عشان مانرمي الحمل على اهل الضفة والقدس وغزة ، ليتلقوا بصدورهم كل نيران الاحتلال ، فلسطين اليها حق من كل فلسطيني

  • 23 ابو عمر 19-09-2010 | 02:57 PM

    ليش انت مؤمن بالحكومات؟؟!!عجبي. بعدين نترحم على زمن النضال والحراك الشعبي والحزبي والمليشيات ولما نحكي انه الناس لازم تتحمل مسؤلياتهاوما تتخلى عن ارضها ..تردو علينا وين الحكومات ..
    لو في حكومات بتخاف الله ما كان داعي للهجدال من اصله

  • 24 عبدالله الربيحات 19-09-2010 | 03:05 PM

    اصبت وهذا الكلام إلي بنحكي دايما لان تجديد الكرت هو حفظ لحقوقهم

  • 25 احمد الهرش 19-09-2010 | 03:35 PM

    توصيف دقيق ومعركتنا مع الاسرائيليين وليست الاختباء خلف الكرت الاصفر
    والاردن يتعامل مع الموضوع بقومية وليس باقليمية
    واقراوا ايضا ما كتبته صحيفة يديعوت امس على لسان كاتبها باخور

  • 26 محمود السويلميين 19-09-2010 | 04:04 PM

    هذا كلام العقل والمنطق والتفكير السليم. التمسك بفلسطين يقضي ان يكون حامل الصفراء او لم الشمل فلسطينيا . دون ذلك نضيع فلسطين والعودة.
    شكرا ماهر ابو طير واثبت انك كاتب محترم

  • 27 الى 25 19-09-2010 | 05:11 PM

    لا تشد على حالك كثير ..حملة البطاقات الصفراء اردنيون ولايستطيع اي كان المزاودة عليهم ...فروح شفلك شغلة ثانية اشتغل فيها

  • 28 19-09-2010 | 05:27 PM

    الى بدوا فلسطين بحارب مش كرت اصفر و اخضر
    امة افلست من كل شى
    رقم 9 احترم كلامك

  • 29 19-09-2010 | 06:53 PM

    الي ضيعتة المفاوضات والمعارك ماراح يجيبه الكرت الاصفر

  • 30 مسلم تركي 19-09-2010 | 06:55 PM

    ما هي معاييركم في الحكم على ان الفرد او العائلة "تستطيع" العودة او لا "تستطيع" ... و ما هو الفرق بين كيانكم و كيان العدو اذ ما أخرجتموهم من الأرض التي ولدوا ونشؤا فيها؟

  • 31 زيد الى21 19-09-2010 | 07:30 PM

    يا مربي في غير ولدك يا زارع في غير ارضك

  • 32 هل يريد 19-09-2010 | 08:35 PM

    هل يريد الاردن من الفلسطينيين فعلا التمسك بفلسطين ؟

  • 33 ابو عمار 19-09-2010 | 09:44 PM

    والله ما واحد بكتب مقال الاستاذ ماهر الا واحد وطني
    ومحب لارض فلسطين
    يا اخوووووان فلسطين مش بكسة بندورة نساوم عليها
    هذه ارض مقدسة وطاهرة
    من يحارب فكره وفكر الشرفاء امثاله هم المتكسبين فقط على ظهر القضية

  • 34 لماذا يا وزارة الداخلية الهجرة ستصبح عكسية؟؟؟ 20-09-2010 | 01:53 AM

    يواجة الاف الاردنين مشكلة ولست انا الوحيد فيها بل الكثيرين وتتلخص بقيام وزارة الداخلية الاردنية بإجبار الاردني "لايحمل بطاقة جسور" المتزوج من اردنية تحمل كرت اصفر (جنسية مزدوجة) على ضم ابنائهم الى امهم فيتم اجبار الاردني الاصيل في حال قيامه بإصدار اي وثيقة لإولاده من الاحوال المدنية (جواز سفر ، هوية اهوال ...) يجبر على التوقيع على تعهد بإضافة اولادك للكرت الاصفر (هوية فلسطينية) ويتطلب الامر نزول الام واولادها للضفة الغربية لمدة لا تقل عن شهر للقيام بذلك وما يتطلبه ذلك من مصاريف عالية وعبئ على نفس الام بالذات ان لم يكن لها اقارب هناك حيث وجب عليها اضافة الاولاد قبل ان يصبح عمرهم 5 سنوات حسب القانون الاسرائيلي الذي لا يجبرها اصلاُ على ضم اولادها!!!
    وهذا انتهاك واضح للدستور الاردني وقانون الجنسية حيث وكما هو معروف للجميع " ابناء الاردني اردنيون بالضرورة" والمستغرب بالموضوع اذا تزوج الاردني من امراه من اي جنسية اخرى بالعالم فيتم تجنيسها واعطائها الرقم الوطني بعد ثلاث سنوات من زواجهم ولا يطلب من الاولاد الانضمام لجنسية امهم بالتأكيد!.
    اتمنى من اي شخص مسؤول او صحفي مثل السيد ماهر ابوطير ان يطرح الموضوع الذي لايجد اي اجابة تذكر للسؤال التالي" ماذا نصنف حامل البطاقة الصفراء من اب اردني اصيل ولماذا لايتبع والده حسب الدستور؟؟؟


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :