facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





كريمة الرئيس العراقي .. معاناة مؤسفة في عمان!


ماهر ابو طير
17-03-2011 04:36 AM

للرئيس العراقي السابق عبد السلام عارف ، كريمة تعيش في عمان ، في ظروف لايقبلها رؤساء الدول ، ولا الناس ، على عمومهم.

وضع كريمته"وفاء" يثير الألم والشعور بالحزن الشديد ، على هكذا حالة ، واذ تعيش كريمته في عمان العروبة ، يبقى السؤال حول تركها في هكذا ظروف ، خصوصاً ، ان ما بيننا وبين العراق والعراقيين ، لايمكن اختصاره بكلمات او شعارات.

اهل العراق لهم مكانة خاصة في الاردن ، بين الناس ، واذ تستمع الى وضع كريمة رئيس سابق للعراق تتأثر بشدة ، فابنته تعاني من الكلى وكانت تقوم بغسل الكلى ، على حساب مؤسسة خيرية ، حتى توقفت المؤسسة عن مساعدتها.

اليوم تعاني من اوضاع مأساوية ، حاجة مالية شديدة ، عدم القدرة على العلاج ، فلا مال لديها ، ولاهي من اهل الثراء ، بل لعلها تعاني اشد المعاناة ماليا ومعنويا وصحياً ، ولو كان اهلها من الذين نهبوا العراق ، لما وجدت نفسها في هذا الوضع.

الاردن ابن عروبته ، وهو دوما كان عربي القلب ، خصوصاً ، في تلك العلاقات الاميز التي تربط الاردنيين بالفلسطينين والعراقيين ، تاريخياً ، وبرغم ان الاردن يعاني اساساً من ظروفه ، الا ان يده الحانية ، لم تقصر مع كثير من العرب ، على ذات شهامة اهله.

عبدالسلام عارف هو اول رئيس لجمهورية العراق ، في الستينات ، بعد ان كان هذا المنصب معلقاً ، منذ الخمسينات ، وتوفى الرئيس على أثر سقوط طائرة الهيلكوبترالتي كان يستقلها ، في ظروف غامضة ، هو وبعض وزرائه ومرافقيه بين القرنة والبصرة مساء منتصف نيسان عام 1966 وهو في زيارة تفقدية لجنوب العراق.

وفاء عبدالسلام عارف تعيش في عمان ، منذ سنوات طويلة ، وهي تعاني من ظروف صعبة جدا ، يخجل المرء من وصفها.

لابد من الوقوف الى جانبها ، وفوق الحالة المالية السيئة جدا ، تأتي الامراض اذ انها ايضا بحاجة الى عملية قسطرة في القلب ، وتعاني من الروماتزم ، ومشاكل في التنفس.

اتأثر بشدة لاجلها ، لانها عراقية اولا ، قبل ان تكون كريمة رئيس دولة ، ومن المؤسف بالنسبة لي شخصياً ، ان اضطر للكتابة عنها ، لما في ذلك من اسى وحزن لها شخصيا ، ولما في ذلك من دليل على اننا في العالم العربي نلتهم رموزنا ، بخيرها وشرها.

هل يقبل العراقيون من اصحاب قرار في العهد العراقي الجديد ، ومن الاثرياء والميسورين ، هذه الحالة التي وصلت اليها كريمة رئيس سابق للعراق ، ولماذا لايقفون الى جانب السيدة مالياً وعلاجياً ومعنوياً؟.

ومن كريمة الرئيس العراقي الاسبق ، الى اصحاب القرار في بلدنا ، لعل هناك من ينتشلها من بحيرة الألم والمرض التي تغرق فيها ، على كل الاصعدة ، وحين تمنعها عزة النفس ان تصيح بصوت عال ، حتى وصلت الى مرحلة ، ابت فيها عزة النفس عليها السكوت ، ايضاً.

mtair@addustour.com.jo

الدستور




  • 1 بسبوسه 17-03-2011 | 11:03 AM

    الله يشفيها ويسعدك يا رب يا أستاذ ماهر ويوفقك ويجعلك نصير للغلابا

  • 2 ناصر 17-03-2011 | 03:28 PM

    بارك الله فيك استاذ ابو طير الدال على الخير كافعله خطواتك في ميزان حسناتك اللهم امين

  • 3 عمران 17-03-2011 | 03:59 PM

    مهو ثلثين الاردنيين عايشين في معاناة أكثر منها .. ليش ما تكتب عنهم!!! .......

  • 4 اياد 17-03-2011 | 05:20 PM

    يقول الرسول صلى الله عليه وسلم" إرحما عزيزاً ذل وغنياً إفتقر وعالماً ضاع بين جهال"

  • 5 امينة احمد 17-03-2011 | 09:31 PM

    جزاك الله يااخ ماهر كل خير ولعل اخوتنا العراقيين اصحاب الاموال يسارعون لمساعدتها


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :