facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الرحمة على الابواب


د.حنين عبيدات
05-05-2019 02:34 AM

يدق أبوابنا ينتظر منا فتحها ، لنستقبله بكل شغف و شوق ، بكل حب و فرح ، و هو لا يعلم كم ننتظره و كم نتوق لرفقته؟ الرحمة غلافه ، و المغفرة روحه ، و العبادة قلبه.
قادم إلينا بنعمه و خيره ، بأجواء الحياة التي يحملها ، قادم إلينا ليذكرنا بأنفسنا كبشر ، و أن " لربك عليك حق ، ولنفسك عليك حق"، أراه مبتسما سعيدا لأنه سيعيش معنا نتسامر سوية ، و نعيش تفاصيله ، و نتعامل معه و يتعامل معنا برحمة و سكينة، فهو كريم برحمته و سخي بعطاياه ، و حنون بتفاصيله.
يعشقنا رمضان حيث يعزف معنا على وتر الروح ، ينقيها، ويعلمها ، و يجعلها كبياض الثلج و كروح طفل ولد من جديد.
جاءني في منامي ليسألني و أحدثه ، ليسمعني و أخبره ، فسألني عن حال أمة تضيع ، و تتساقط و تهوي في غياهب الجب ، عن حال أمة تموت و هي تتنفس و قد نخر السوس أساسها ، وانتشر فيها وباء الخوف و الجهل والخنوع و التبعية، عن حال أمة شعوبها تدمرت ، و أرواحها تبعثرت، تحرق و تجوع في كل لحظة ، و تئن ألما بصوت الخشوع، زفيرها كسكرات الموت و شهيقها كخروج الروح.
قلت له : أمة يموت أطفالها ، لا مأوى و لا رحمة ، و تباع ورودها بسهولة، أمة سخط عليها أبناؤها ، فهل من حلول يا رمضان؟
فقال لي : لا حل سوى الصبر فعندما ينتشر الفساد و تبتعد العباد عن الله ، و عندما ينتشر الظلم و تصبح العدالة معلقة ، و تستعمر البلاد من الأعداء و يعيث بها المتجبرين والطغاة فسادا و قتلا و بغيا ، ماذا بعد؟ كل شيء بوقته فالله يعلم ما الذي يحدث فهو الرحيم و الغفور والقدير على كل شيء.
رمضان الرحمة والمغفرة والعتق من النار، أهلا و سهلا بك، بيوتنا و قلوبنا و ارواحنا مفتوحة لك.

كل عام والامتين العربية والاسلامية بألف خير.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :