facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





ولي العهد، الذكاء الاصطناعي والصناعة المعرفية


د. حازم قشوع
15-05-2020 12:03 PM

نحو الذكاء الاصطناعي ومن اجل حركة اقتصادية مستجبية تقوم على الصناعة معرفية الرقمية، وتعمل وفق ارضية عمل عصرية، تعييد ترتيب الروافع الداعمة للعجلة الاقتصادية كما تعمل علي اعادة تموضع للمراكز الناشئة الاقتصادية، واعادة تأهيل الموارد البشرية بالاتجاه المؤطر للمستقبل المنظور القائم على الصناعة المعرفية الرقمية، تقوم رؤية ورسالة

الحسين ولي العهد، في دعم حركه الاقتصاد الوطني، وهذا يتأتى ضمن مناهج تحفيزية وآليات عمل حداثية يعتمد على تثبيت قوامها وتعزيز محتواها ووضع تصوراتها في برنامج ريادي طموح يقوم علي تنفيذ رؤية الحسين ولي العهد المستشرفة من اجل مستقبل واعد ووفق برنامج حداثي طموح.

وانطلاقا من رؤية الحسين ولي العهد الطموحة في وضع تصورات مستقبلية قادرة، على هضم التحديات الماثلة والتعاطي مع المناخات المتوقعة، يأتي برنامج العمل الذي بدء بتوضيح تصوراته ومراميه سمو ولي العهد والذي يقوم علي التخطيط الاستراتيجي في مواجهة التحديات، والعمل علي انشاء قاعدة بيانات موحدة، وسجل وطني موحد، بما يؤدي الي تعزيز المخزون الاستراتيجي للدولة، وبناء حاله تشاركية مع القطاع الخاص تقوم علي وضع حلول تقنية للحكومة الالكترونية، وبما يؤدي للاستفادة من التجربة الناجحة الاردنية في مواجهه الوباء، والتي غدت نموذجا يحتذى في ايجاد فرص عمل للشباب الاردني في مجالات التعاقد الخارجي وتصدير الخدمات الالكترونية.

ولقد اطلق سمو ولي العهد، برنامج الهاكاثون، التشاركي مع دولة الامارات العربية ومملكة البحرين، من اجل البدء

في تنفيذ البرنامج العمل المنبثق من رؤية الحسين ولي العهد، في مجالات الامن الغذائي والدوائي، والنظام الصحي وديمومته، والتعليم ووسائل الاتصال، وسوق العمل الريادي، والاقتصاد المحلي والمسؤولية المجتمعية، وهي العناوين الستة التي تشكل ارضية العمل الملائمة في وضع روافع داعمة لعجلة الاقتصاد الوطني، تقوده الى إطلاقة جديدة وميادين مناخات الجيل الرقمي الخامس وما بعد، يكون دخول الأردن في فضاء ما هو قادم دخولا طبيعيا يسيرا وآمنا.

حفظ الله الاردن واعز قيادية وحمى الانسانية من كل مكروه.


الدستور




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :