facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





وفاء الكيلاني والحوار التاريخي مع صباح عبيد


د.حنين عبيدات
29-01-2021 10:28 AM

أجرت الإعلامية المصرية وفاء الكيلاني في عام 2008 مقابلة مع الفنان الراحل صباح عبيد في برنامج "ضد التيار" و الذي كان يعرض على محطة mbc، وقتها كان صباح عبيد نقيبا للفنانين السوريين و عضوا في مجلس الشعب السوري و على إثر هذه المقابلة استقال من نقابة الفنانين بدعوى اساءته للفنانين العرب والسوريين.

صباح عبيد فنان من الطراز الأول و من المثقفين الهامين في سوريا و قد شغل مناصب عدة في الثقافة و الفن ، و عندما أصبح نقيبا للفنانين أراد تنظيم المهنة و احترام الذوق العام السوري و أن تبقى سوريا محافظة على ما لديها من احترام للفن و عدم انحراف بوصلة الذوق العام إلى التغني بالخلاعة و العري، فمنع فنانين عرب من عمل حفلات و مهرجانات غنائية لأنهم برأيه "هم لا يقدمون الفن، بل راقصون و راقصات بابتذال شنيع يقدمون إيحاءات ليس لها علاقة بالفن بل تلعب على مشاعر الجمهور" .

صباح عبيد أراد أن يحافظ على الأناقة الفكرية الغنية لدى الشعب السوري، و عدم الوقوع في حفرة السوء الفني الذي يغير مفاهيم ثقافية تغير من فكر المجتمعات إلى الأسوأ و تجر الأجيال إلى تتبع الإنحدار الفكري، و ناهيك على تمسك أبناء بلاد الشام بحضاراتهم و عاداتهم و تقاليدهم، فالرجل يبقى يحمل الشهامة و الغيرة و الحزم و المرأة التي تبقى تمثل أصالة الأنثى الشرقية.

الشعب السوري من أكثر الشعوب العربية ثقافة، فتجد الفنان ( الممثل ، المطرب) مثقف هام تجده في أي مكان تستفيد منه و من جمله العميقة، و هذا ما بينته الدراما السورية في تقديم منتج من الأعمال الهامة و التي أثرت في الشارع العربي لغناها بقيم ثقافية هامة، و هنا أستبعد الحديث عن بعض الأعمال التجارية التي لم تلق رواجا و تقبلا عند الشعوب العربية.

الممثل السوري فاق القدرات التمثيلية عن أي ممثل من جنسية أخرى و وضع نفسه في أماكن هامة في الدراما العربية لأنه قادر على أن يتأقلم و يجسد جميع الشخصيات بحرفية بالغة بسبب خلفيته الثقافية المتينة و قدرته على تقديم أدواره بصدق لإقناع الجمهور.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :