facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





بخلوا عليهم بشربة ماء!!


محمد فهد الشوابكة
08-08-2022 03:51 PM

عندما يغلب حب المال على الانساية تتبدد الاحلام، ويتراجع الانتماء والولاء وتقل الانتاجية للعامل في المؤسسة التي يعمل بها.

منذ ايام اثناء موجة الحر التي اجتاحت الاردن ذهبت الى احد المولات المشهورة لاتسوق، وعند وقوفي عند الصندوق اخذ احد الحراس من باب المداعبة علبة مشروب غازي من موظف توصيل، ليأخذها الاخر من يده والحزن باد على وجهه، والعطش جفف شفاهه، فقلت له اذهب الى الثلاجة واشتري المياه وانا سوف ادفع الثمن الا انه رفض وقال المول مراقب بالكمرات ارجوك لا تتسبب بطردي من العمل، وما كان مني الا ان احترم رغبته، لكن حزني كان اشد بكثير من عطش هذا العامل، واخذت اجر عربتي المحملة ببعض المشتريات لاغادر متجر المواد الغذائية، واذا بـ مدير المول ولاجل الصدفة وجدته امامي، فسألته هل يوجد كولر مياه في المول فقال لي لا يوجد، فقلت مستهجنا، نحن في مول يبيع المواد الغذائية، ان هذا الامر غير معقول، وكان بجوارنا صاحب محل للعطور المتواجدين في المول، وشاركنا الحديث وقال انا على استعداد ان احضر امام متجري الصغير كولر مياه لكن ادارة المول تعارض ذلك.

بعد هذا المشهد المؤلم اخذت اسأل الحرس المتواجدين في المول كيف تحصلون على الماء، فاخبروني انهم يشترون المياه من المول ليرووا عطشهم، وكذلك الموظفين.

والسؤال هنا الا يكفي هؤلاء الموظفين نظرات الحسرة التي تراقب المشترين المحملة عرباتهم بما لذ وطاب، او تدني رواتبهم التي لا تتجاوز 260 دينارا، ليمنعوا ايضا عن الماء، وهم يعملون في متجر يبيع الماء.

لقد قست قلوبهم بل اصبحت اشد من الحجارة قسوة، وغابت الرحمة عنها امام طمعكم وحبكم للمال، ووصل بكم البخل ان تمنعوا الماء عن العمال الذين يعملون لديكم لمدة تتراوح بين 8-12 ساعة في اليوم.

هذا المشهد ومشاهد كثيرة من القسوة يمارسها اصحاب العمل على العاملين لديهم ونسوا ان الموظف هو اساس نجاح عمله.

فهل من نصير لمثل هؤلاء المستضعفين الذين لا يدرون اين ستأخذهم الدنيا وهل شربة ماء سوف تكسر مثل هكذا متاجر.

وبالنهاية دعونا نحسبها لمرة واحدة بقلوينا وانسانيتنا بدلا من كم سيكون في جيوبنا وهل شربة ماء ستؤدي الى انهيار اسهم تلك المولات ام ان السبب هو حب المال والبحث عن مزيد من الليرات.

نعم بخلوا عليهم بشربة ماء، وتلاشت انسانيتهم امام حب الدنيا وجمع المال.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :