facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الاردنييون يعشقون تغيير الحكومات


علي القيسي
31-05-2016 06:24 PM

منذ تاسيس المملكة الاردنية الهاشمية ، والشعب الاردني يحلم بتغيير الحكومات .؟؟ ليس هناك حكومة جيدة يرضى بها الشعب ..وليس هناك رئيس حكومة ينجو من التهم والاشاعات .؟؟ الكل متهم حتى تثبت براءته ولن تثبت طالما عصفت به الاشاعات ..الاردنييون يعشقون بطبعهم التغيير هكذا هم .؟؟؟
> خاصة تغيير الحكومات والوزراء . كل رؤساء الحكومات الاردنية لم يعجبوا الناس ،، ونالهم من التهم المجانية مانالهم ،،؟ باستثناء اثنيين هما هزاع المجالي ووصفي التل وذلك .لانهما قضيا بحوادث اجرامية اثناء عملهم الرسمي الحكومي وكانا شهداء الوطن الاردني وامسى لهما في ذاكرة الاردنيين رمزية تاريخية ووطنية خاصة ..ولولا ذلك لتعرضا للتشوية والتشهير والاشاعات،؟؟؟
> مثل غيرهم من رؤساء الوزارات ..عجيب امر الناس .. فعادة ما يفكرون بالريئس القادم من سيكون ياترى .؟ اكثر مما يفكير الملك ..؟؟؟ ترى لماذا ؟ يطلقون النار على المسؤول الاول في الدوار الرابع قبل ان يبدا العمل هكذا دون انتظار النتيجة والتجربة ، لو تم ارتفاع مادة او سلعة غذائية او غيرها فلسات قليلة .. لقامت الدنيا ولم تقعد وتحمل المسؤولية الرئيس ، واتهم بالفساد وغيرها من مسلسل التهم الجاهزة المعلبة ...؟؟
في بلاد الدنيا يحدث ان ترتفع الضرائب او تنزل ..فهناك سياسات مالية واقتصادية يفهم بها الخبراء ووزراء المالية والاقتصاديون وتكون مبررة ومدروسة ويتفهمها الشعب ..اما عندنا فالامر مختلف تماما ..فالمواطن البسيط يبدا بالتنظير والاجتهاد المالي والاقتصادي ثم يتوصل في النهاية الى (ادانة الحكومة عدوة الشعب وتحديدا دولته )
علينا اعطاء الحكومات الوقت الكافي والثقة والامان حتى تتمكن من القيام بمهامها دون تشويش وارباك ، ودون تشكيك واتهام واطلاق نار الاشاعات عليها ..
> وفي الختام اتمنى للريئس هاني الملقي وفريقه التوفيق والنجاح والخير .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :