facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





فلافل ومطاعم وقوت الفقراء


علي القيسي
17-09-2017 05:31 PM

في عمان وبمطاعم شعبية ثمة فوضى وطمع واستغلال للمواطنين حيث تباع ساندويشة صغيرة مكونة من رغيف رقيق صغير وبداخله ثلاث حبات فلافل وملعقة حمص صغيرة وملعقة سلطة صغيرة كل هذه ( النتف) بمبلغ ستين قرشا !!!؟ وهذه السندويشة البائسة لا تشبع طفلا صغيرا ، السؤال لماذا لا تكون هذه السندويشة الشعبية قوت الفقراء بمبلغ ثلاثين قرشا مثلا ؟؟؟

وعندما سألت الموظف في المطعم الشعبي الذي على الكاش، عن هذا الارتفاع الفاحش بالأسعار بالفلافل والخبز والحمص والبندورة مكونات الساندويشة أجاب: ان مطعم ،( ،،،،) دخل ضمن المطاعم السياحية بقرار من الحكومة ؟؟؟

أي أنه يبيع حسب التسعيرة السياحية التي أقرتها الحكومة ، ولكن يا ابني هذا المطعم وفروعه في الاردن يبيع الحمص والفول والفلافل فقط ؟؟؟ يعني انه مطعم (مصنف شعبي) ويوجد في مناطق غير سياحية في الحارات والشوارع البعيدة عن البتراء واثار جرش والبحر الميت ، نحن في عمان وحاراتها وشوارعها ثم نحن اردنيون ولسنا سياحا ؟؟

العائلة الفقيرة لا تستطيع شراء ساندويشة فلافل لأفراد اسرتها خاصة ان كان عدد افراد الاسرة ثمانية او اكثر من ذلك ،على افتراض ان لكل نفر عدد 2 من السندويشات ، وكيف اذا ارادت ان تشبع هذه الاسرة ،!!؟؟

الاسواق تعج بالفوضى وارتفاع الاسعار كل تاجر يبيع على مزاجه ،،تجد فروقا كبيرة بالأسعار بين تاجر وتاجر لا يوجد رقابة على هؤلاء التجار ، نحن ندرك ان هناك سوقا حرا وبيعا حرا وتعويما للأسعار ثمة تجارة وحرمنة واستغلال وجشع وطمع في الاسواق،؟؟؟

من ينقذ المواطن من جشع التجار ،اذا الحكومة تعلم ولا تحرك ساكنا ،بل هي من يرفع الاسعار وتصدر رخصا سياحية للمطاعم الشعبية ، لماذا ترخص المحلات والمطاعم الشعبية بانها سياحية ؟

ليست المشكلة في الفلافل والسندويشة ، فهناك مواد غذائية يرتفع سعرها بصمت بدون ضجة واعلام ، حيث تتفاجأ حين تذهب لشراء الطعام والمواد التموينية الاخرى، هناك مطاعم تبيع كيلو المشاوي المستورد 14 دينار ، اليس حراما هذا ؟ اذا اراد الفقير شراء 3 كيلو من اللحم المشوي لأطفاله في الشهر مرة فان ذلك مكلف جدا على الفقير والموظف محدود الدخل، فالرواتب لا تسمح بترف اللحمة والفلافل ، نعم الفلافل والبندورة اصبحت ترفا ولا يستطيع شراءها الفقراء عدا عن الفواكه والخضار الباميا مثلا سعر الكيلو اربعة دنانير والفاصوليا ، بقي القول: الحكومة عليها واجب ومسؤولية القيام بتخفيض الاسعار ومراقبة التجار خاصة المطاعم.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :