facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





شكوك بالتباس في المادة 45-2 من الدستور


د. عاكف الزعبي
18-11-2018 01:18 PM

للمرة الثالثة اعود للكتابه عن الماده 45-2 من الدستور لانني لا زلت أرى فيها التباساً يصعب عدم التوقف عنده . وما يثير التساؤل حولها ايضاً هو عدم التزام الحكومات المتعاقبة بتنفيذ مضمونها حتى اليوم .

يقول نص الماده " تُعيَن صلاحيات رئيس الوزراء والوزراء ومجلس الوزراء بانظمة يضعها مجلس الوزراء ويصدق عليها الملك " .

مصدر الالتباس الاول انه لا يستقيم منطقياً واصولياً ان يُترك او يعهد لأي سلطة ان تحدد صلاحياتها بنفسها ، وانما يجري تحديد صلاحياتها في التشريع الذي أنشأها كسلطه .

مصدر الالتباس الثاني انه ليس لمجلس الوزراء الحق ان يعطي صلاحيات لنفسه ولرئيس الوزراء وللوزراء لا يعطيها لهم القانون . الصلاحيات هي من اختصاص القانون او التشريع الذي بقوة القانون .

مصدر الالتباس الثالث ان صلاحيات الوزير يحددها تشريعان اولهما قانون الوزاره ، وثانيهما نظام الخدمة المدنية الذي يحدد واجبات وحقوق الموظفين العموميين وادارة شؤونهم وصلاحيات الوزير في كل ذلك .

الملفت أنه لليوم لم يتم تنفيذ الماده 45-2 من قبل الحكومات المتعاقبه ولم يتم وضع الانظمة التي نصت عليها . وحدها حكومة سمير الرفاعي الابن قامت بوضع نظام لتنفيذها لكنها ما لبثت ان سحبته خلال وقت قصير لاسباب غير معلومه وهو ما يؤكد شكوكنا بالتباسها .

اذا كان ثمة التباس في مضمون نص الماده وجب ان تتقدم واحدة من الجهات التي يحق لها طلب تفسير نصوص مواد الدستور ( مجلس الوزراء ومجلس الاعيان ومجلس النواب ) بطلب الى المحكمة الدستوريه للنظر فيما يمكن تصويبه .

اذا لم يكن ثمة التباس في مضمون نص الماده يتوجب على مجلس الوزراء الشروع فوراً بتنفيذها بوضع الانظمة التي نصت عليها . وان لم يفعل فإنه يكون قد ارتكب مخالفة دستورية تستحق الحكومه المحاسبة عليها .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :