facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الجمعية الريادية التعاونية للسيدات في الرمثا


د. عاكف الزعبي
27-11-2021 07:51 PM

للباحثين عن قصص النجاح الاقتصادية والاجتماعية والمروجين لها والداعمين لها من المؤسسات العامة والخاصة والافراد، هذه دعوة مفتوحة لزيارة الجمعية الريادية التعاونية للسيدات في مدينة الرمثا. وهي جمعية تعاونية زراعية تمثل بحق نموذج نجاح يستحق التقدير والدعم والتعميم.

يميز نجاح هذه الجمعية أولاً وقبل كل شيىء انها جمعية نسائية، ثم انها من خارج العاصمة، وانها تمارس النشاط الزراعي، وان عضواتها هن من النساء المكافحات اللواتي يعلن اسرهن او يساهمن في اعالتهن. ولعل وقوف الازواج إلى جانب زوجاتهم يقدمون لهن الدعم والمساعدة عنصر نجاح آخر يضاف لهذه الجمعية.

قالت لي رئيسة الجمعية السيدة سحر السلمان وعضوات الجمعية الخمس اللواتي التقيتهن مع السيدة السلمان في زيارتي للجمعية ان العمل ليس عيباً، بل انه شرف وقيمة للانسان، والعيب هو مد اليد للناس طلباً للمساعدة. وأنهن سعيدات بعملهن واكثر سعادة بنجاحهن، ويشعرن بلذة النجاح ويستعدن للتوسع في أعمال الجمعية بقيادة رئيستهن المميزة السيد سحر السلمان.

يسعدك ذلك الطموح لدى عضوات الجمعية الذي يبلغ عددهن ثلاثين سيدة، وتسعد ايضاً عندما تستمع للجنة الادارة وهن يشرحن لك عن خططهن المستقبلية للتوسع في انشطتهن القائمة واضافة انشطة جديدة بعد أن لمسن أهمية نجاح جهودهن بخلق فرص عمل لآنفسهن وتحقيق دخول عائلاتهن بأمس الحاجة إليه.

امثال هؤلاء السيدات الجريئات وصاحبات الارادة والشعور العالي بالمسؤولية يصنعن معاً قصة نجاح حقيقية في مجتمع محافظ ويقدمن مبادرة تضعهن في صفوف النساء الرياديات، فهن يزرعن الخضار في البيوت البرستيكية، ويصنعن المخلالات في معملهن المستأجر، ويخططن لزراعة الشعير، والاقتراض من مؤسسة الاقراض الزراعي، والبحث عن حاضنة لعملهن لدى المركز الوطني للبحوث الزراعية، والتواصل الدائم مع وزارة الزراعة والمؤسسة التعاونية الاردنية اللتين تقفان مشكورتين إلى جانبهن بقوة حتى اليوم.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :