facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





اللقاح ومستحقوه


خولة كامل الكردي
14-12-2020 03:06 AM

بدأت عمليات التطعيم تأخذ طريقها إلى دول عدة كروسيا وبريطانيا وقريبا الولايات المتحدة الأمريكية، ومع تأكيد وزارة الصحة على قرب وصول لقاح كورونا والذي تم الاتفاق عليه مع شركات طبية عدة، يلقى على وزارة الصحة مسؤولية التأكد من سلامة أخذ المطعوم وعدم حدوث أي أعراض جانبية خطيرة تأثر على حياة المواطن المستهدف بالتطعيم، ويلقى عليها أيضا مسؤولية حصر من لهم الأولوية في التطعيم، فالكوادر الطبية والعاملين في المرافق الصحية وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، بات لزاما على الوزارة ايلاءهم الاهتمام الكافي ووضعهم نصب عينيها لأخذ المطعوم والتأكد من ذلك.

لا يخفى على أحد النسبة الكبيرة من المصابين بأمراض مزمنة كالسكري والضغط وأمراض القلب ومرضى السرطان بالإضافة إلى المدخنين والذين يشكلون نسبة كبيرة من المجتمع الأردني، فهذا عبء من الواجب أن تطلع عليه وزارة الصحة، فحياة المواطن من الأهمية بمكان الخشية من إصابة المزيد منهم بكورونا، وبالتالي يضيف حملا إضافيا على القدرات الصحية للدولة، وحتى لا يخرج علاجهم عن قدرة الوزارة على تلقي جميعهم العلاج والرعاية اللازمين، يحذونا الأمل أن يتم وصول اللقاحات بشكل سريع، للانتهاء من كابوس كورونا واعطاء المؤسسات الصحية ومرافقها المختلفة، الفرصة لأخذ نفس عميق والعمل بصورة افضل، فما مرت به الكوادر الطبية والصحية يدعو إلى القلق الشديد فقد فقدت تلك الطواقم بعض من أفرادها الشجعان الذين ضحوا بأرواحهم لإنقاذ حياة المصابين بكورونا، ولا نريد أن تطول ازمة كورونا ليزداد الضغط على الطواقم الطبية بشكل يفوق طاقتها.

الانتهاء من جائحة كورونا لن يكون بالأمر الهين، بل يحتاج إلى تضافر الجهود والعمل الجدي والدؤوب بين كافة مؤسسات المجتمع المدني، وهو كفيل بأن تتجاوز الاردن الأزمة بسلام وأمان، ووضع حد لارتفاع الإصابات الكبير بالتوازي مع ارتفاع أعداد الوفيات رحمهم الله جميعا.

ندعو الله أن يرفع البلاء ويتجاوز الأردن الجائحة ونخرج أقوى مما كانت عليه، والاستفادة من دروس هذه الأزمة والتي اجتاحت العالم بأسره، ووضع تصورات مستقبلية (الاستشراف المستقبلي) لكافة الظروف والتي قد تطرأ على الأردن والعالم، ووضع الحلول الكفيلة لتجاوز الأزمة بأقل الخسائر وجعلها عبرة للأجيال القادمة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :